رؤية ورسالة وأهداف كلية الاداب

تسعى كلية الآداب في الجامعة العراقية من خلال رؤيتها المستقبلية أن تكون كلية منتجة ودمجها في الحياة العملية من خلال دراسة متطلبات سوق العمل أسوةً بمثيلاتها من الجامعات العراقية، لإيجاد ملاكات قادرة على تقديم الخدمة المعرفية (خدمة المجتمع) بكافة مجالاتها فهي تؤمن أن الكليات المنتجة لا تقتصر على الكليات العلمية فحسب بل إن الكليات الانسانية ومنها الآداب قادرة على أن تكون منتجة من خلال تفعيل الدور العلمي لرفد المجتمع بالمشاريع البحثية التي تساهم الى حدٍ ما في معالجة المشكلات بالحل العلمي الرصين.

 

تسعى كلية الآداب في الجامعة العراقية من خلال رؤيتها المستقبلية أن تكون كلية منتجة ودمجها في الحياة العملية من خلال دراسة متطلبات سوق العمل أسوةً بمثيلاتها من الجامعات العراقية، لإيجاد ملاكات قادرة على تقديم الخدمة المعرفية (خدمة المجتمع) بكافة مجالاتها فهي تؤمن أن الكليات المنتجة لا تقتصر على الكليات العلمية فحسب بل إن الكليات الانسانية ومنها الآداب قادرة على أن تكون منتجة من خلال تفعيل الدور العلمي لرفد المجتمع بالمشاريع البحثية التي تساهم الى حدٍ ما في معالجة المشكلات بالحل العلمي الرصين.

فعلى سبيل المثال يمكن إنشاء مراكز لتطوير ملاكات الوزارات في مكافحة ظاهرة الضعف في اللغة العربية والانكليزية والترجمة بغية رفع الكفاءة العلمية والمهارات اللغوية فيها وإنشاء مراكز استشارية نفسية فضلاً عن انشاء مراكز GIS ورفد وزارات الدولة المتنوعة بمتخصصين بدائرة المساحة والاحصاء الجغرافي والانواء الجوية والعلوم والتكنلوجيا ، مع امكان إنشاء مصغرات تاريخية .

01

الرؤية

تسعى كلية الآداب في الجامعة العراقية من خلال رؤيتها المستقبلية أن تكون كلية منتجة ودمجها في الحياة العملية من خلال دراسة متطلبات سوق العمل أسوةً بمثيلاتها من الجامعات العراقية، لإيجاد ملاكات قادرة على تقديم الخدمة المعرفية (خدمة المجتمع) بكافة مجالاتها فهي تؤمن أن الكليات المنتجة لا تقتصر على الكليات العلمية فحسب بل إن الكليات الانسانية ومنها الآداب قادرة على أن تكون منتجة من خلال تفعيل الدور العلمي لرفد المجتمع بالمشاريع البحثية التي تساهم الى حدٍ ما في معالجة المشكلات بالحل العلمي الرصين.

فعلى سبيل المثال يمكن إنشاء مراكز لتطوير ملاكات الوزارات في مكافحة ظاهرة الضعف في اللغة العربية والانكليزية والترجمة بغية رفع الكفاءة العلمية والمهارات اللغوية فيها وإنشاء مراكز استشارية نفسية فضلاً عن انشاء مراكز GIS ورفد وزارات الدولة المتنوعة بمتخصصين بدائرة المساحة والاحصاء الجغرافي والانواء الجوية والعلوم والتكنلوجيا ، مع امكان إنشاء مصغرات تاريخية .

إن رسالة كليتنا تتمحور حول الوصول الى غرس روح الاعتزاز بالتراث العربي والالتزام بالقيم الروحية والأخلاقية والمهنية ، ودعم حقوق الانسان والحفاظ على اللغة العربية والتراث، والتوظيف الأمثل للتقنية ما أمكن سعياً إلى تحقيق نظام إدارة الجودة على وفق المواصفة الدولية في كل مفاصلها التعليمية والبحثية والإدارية، من خلال رفع كفاءة المنتسبين وتبني أفكارهم الإبداعية والسعي نحو إنتاج بحوث تسهم في خدمة المجتمع وتقديم الاستشارات البحثية لرفع مستوى أداء مؤسسات المجتمع وكفاءاتها في تخصصات اللغة الانكليزية والترجمة واللغة العربية والتاريخ والجغرافية وعلوم القرآن بغية الوصول الى الاعتماد الذي يضمن أن المؤسسة قد تحققت فيها شروط ومواصفات الجودة المعتمدة بما يتلاءم والمعايير العالمية لمؤسسات التقويم لأجل الاعتراف بالمؤهلات العلمية لمخرجاتها.

02

الرسالة

إن رسالة كليتنا تتمحور حول الوصول الى غرس روح الاعتزاز بالتراث العربي والالتزام بالقيم الروحية والأخلاقية والمهنية ، ودعم حقوق الانسان والحفاظ على اللغة العربية والتراث، والتوظيف الأمثل للتقنية ما أمكن سعياً إلى تحقيق نظام إدارة الجودة على وفق المواصفة الدولية في كل مفاصلها التعليمية والبحثية والإدارية، من خلال رفع كفاءة المنتسبين وتبني أفكارهم الإبداعية والسعي نحو إنتاج بحوث تسهم في خدمة المجتمع وتقديم الاستشارات البحثية لرفع مستوى أداء مؤسسات المجتمع وكفاءاتها في تخصصات اللغة الانكليزية والترجمة واللغة العربية والتاريخ والجغرافية وعلوم القرآن بغية الوصول الى الاعتماد الذي يضمن أن المؤسسة قد تحققت فيها شروط ومواصفات الجودة المعتمدة بما يتلاءم والمعايير العالمية لمؤسسات التقويم لأجل الاعتراف بالمؤهلات العلمية لمخرجاتها.

  • إعداد باحثين في مختلف التخصصات، مترجمين، ولغويين، وجغرافيين، ومؤرخين، والارتقاء بهم بما يتضمن حصولهم على المهارات العالية في حقل التخصص .
  • المشاركة في الأنشطة المجتمعية، والارتقاء على مؤسسات المجتمع المدني.
  • تنقيح المناهج المقررة للاستفادة القصوى من الثورة المعلوماتية التي يشهدها عالمنا اليوم .
  • مراجعة الخطط الدراسية بصورة مستمرة لمواكبة التغيرات السريعة والمتلاحقة في كل الميادين .
  • العمل على خلق مناخ جماعي مثالي بغية إيجاد بيئة تعليمية مناسبة للطالب والهيئات التدريسية.
03

الأهداف

  • إعداد باحثين في مختلف التخصصات، مترجمين، ولغويين، وجغرافيين، ومؤرخين، والارتقاء بهم بما يتضمن حصولهم على المهارات العالية في حقل التخصص .
  • المشاركة في الأنشطة المجتمعية، والارتقاء على مؤسسات المجتمع المدني.
  • تنقيح المناهج المقررة للاستفادة القصوى من الثورة المعلوماتية التي يشهدها عالمنا اليوم .
  • مراجعة الخطط الدراسية بصورة مستمرة لمواكبة التغيرات السريعة والمتلاحقة في كل الميادين .
  • العمل على خلق مناخ جماعي مثالي بغية إيجاد بيئة تعليمية مناسبة للطالب والهيئات التدريسية.